إبداعات النخبة المصرية

اذهب الى الأسفل

إبداعات النخبة المصرية

مُساهمة من طرف saied2007 في السبت نوفمبر 03, 2012 9:07 am

بقلم: صلاح سويلم شنان
في أعقاب ثورة 25يناير العظيمة خرجت علينا النخبة المصرية بإبداعاتها وتجلياتها المتميزة والحصرية والتي لا يقاس عليها بالطبع بأحدث المصطلحات في عالم السياسية والتي لم يعرفها العالم من قبل لا شرقية ولا غربية.



وترجو نخبتنا أن تضاف هذه المصطلحات إلى قاموس المصطلحات السياسية قريبًا، وإن كان عالم السياسة لم يستوعبها حتى الآن.



لكنهم بالطبع سينافحون عنها ويدافعون ويستميتون من أجل إضافتها؛ وذلك من خلال تسويقها إعلاميًّا عبر آلتهم الإعلامية الضخمة سواء منها المقروءة أو المسموعة أو المرئية أو غيرها والتي تحظى بدعم مالي ضخم يقدر بالمليارات.



ومن هذه المصطلحات والإبداعات والتجليات مصطلح (الأخونة):

يضيفون عليه ما يريدون وصفه بالأخونة فتارة أخونة النظام وأخرى أخونة الدولة وثالثة أخونة المؤسسات ورابعة أخونة الدستور وخامسة أخونة...... إلخ.



وهم بهذا المصطلح الغريب والعجيب إنما يريدون تفزيع وتخويف وترهيب الشعب من جماعة الإخوان المسلمين والتي تحظى بتأييد شعبي كبير أوصلها إلى ما وصلت إليه عن طريق انتخابات حرة ونزيهة شهد بها القاصي والداني.



ولكن كان لنخبتنا رأي آخر (وصول الإخوان إلى مجلس الشعب أو الشورى عن طريق الانتخابات الحرة والنزيهة هو الأخونة بعينها).



وهو نوع من الإرهاب الفكري تمارسه النخبة المصرية ضد جماعة الإخوان المسلمين وضد التيار الإسلامي بصفة عامة, وهو نوع من الإقصاء والإبعاد تمارسه نخبتنا.



علت بذلك أصواتهم في مواطن كثيرة (مجلس الشعب- مجلس الشورى- الجمعية التأسيسية- المجلس القومي لحقوق الإنسان- المجلس الأعلى للصحافة- تغيير رؤساء التحرير... إلخ).



ومن هذه المصطلحات المثيرة مصطلح (خطف الثورة وخطف مصر):

وهذا المصطلح في حد ذاته يدعوك إلى العجب حينما تنظر إلى الخاطف والمخطوف، المخطوف هو الثورة والخاطف هم الإخوان وغاب عنا المخطوف منه.



فمن يا ترى، الذي خطفت منه الثورة؟ هل هي نخبتنا التي فوجئت بأنها بعيدة كل البعد عن آمال الشعب وتطلعاته وأحلامه.



وأنها تسير في درب غير الدرب الذي يهواه الشعب ويطلبه ويسعى إليه ومن أجله قام بالثورة إذا كان الشعب المصري العظيم بكل أطيافه وألوانه السياسية وكل شرائحه هو من صنع هذه الثورة- ومن قبل ذلك إرادة الله تعالى والتي التقت مع إرادة هذا الشعب- فهو وحده من حقه أن يعطى ويمنح ويختار من ينوب عنه ويمثله ويحقق له آماله وأهدافه وأمنياته، فعلى الجميع أن يصغى ويسمع ويطيع لهذا الشعب بدون صياح وبدون عويل لا فائدة منه، وعلى نخبتنا أن تصطلح مع الشعب وتتعرف على ما يريده وتسعى جاهدة في تنفيذ إرادته وإلا فلا داعي لهذا الصراخ والندب ولطم الخدود وشق الجيوب.



أما ثورتنا ودولتنا فلن يستطيع أحد كائنا من كان خطفها أو أن يحيد بها عن مسارها وأهدافها التي قامت من أجلها.



فصانعوا ثورتنا عندهم من اليقظة والوعي والإدراك ما يستطيعون أن يميزوا به بين الخبيث والطيب والضار والنافع ومن يحمل آلامهم وآمالهم ومن يتغنى فقط ويحاول خداعهم.



ولدى نخبتنا الكثير من الإبداعات والمصطلحات التي ستبهر الجميع مع مرور الأيام وما يخبئونه أكثر مما أظهروا وستشهد الأيام على مقدرتهم الفائقة على الإبداع الذي لا مثيل له لا في الشرق ولا في الغرب، انتظروا مصطلحات أخرى من إبداعات النخبة المصرية.
avatar
saied2007
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 4579
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saied2007.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى