اعتراف "هارفاد" بالشريعة الإسلامية يتحول إلى قضية رأي عام أمريكية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اعتراف "هارفاد" بالشريعة الإسلامية يتحول إلى قضية رأي عام أمريكية

مُساهمة من طرف saied2007 في الأحد أبريل 13, 2008 4:49 am

ما زالت جامعة هارفارد الأمريكية العريقة تشهد تداعيات قرارها بتخصيص ساعات محددة للنساء فقط في إحدى صالات الألعاب الرياضية التابعة لها بناء على التماس من ستة طالبات مسلمات في الجامعة. حيث تحول القرار إلى قضية رأي عام في الولايات المتحدة شهدت العشرات من الكتابات في اعمدة الرأي، منها العديد هذه الاسبوع، وجاء عدد منها غاضب ومندد خصوصا في اوساط المحافظين واليمين.
حيث كتب الكاتب المتشدد اندر سوليفان مقالا شابته تبريرات عنصرية في موقع ذي اتلاتنك قال فيه ان "الشريعة دخلت هارفارد".
وادعى ان هناك تمييزا منظم ضد الذكور في جامعة هارفارد بسبب "نساء محافظات مسلمات".
وقال :"اذا كانت النساء المسلمات يردن التدرب بعيدا عن اعين الرجال فعليهن فعل ذلك في منازلهن...نحن في الغرب يا رفاق. خلصوا انفسكم من هذا".
وقال ان ما قامت به هارفارد يعني انه من اجل تلبية طلبات مجموعة معينة فان عليها التمييز ضد مجموعة اخرى.
ويرجع الجدل إلى 28 يناير حينما قرر مركز كوادرانجل الرياضي التابع لجامعة هارفارد تخصيص ساعتين صباحا كل يوم ثلاثاء وخميس وساعتين مساءا كل يوم اثنين للنساء فقط بناءا على طلب من مركز نساء هارفارد كولج بعد أن تقدمت ستة طالبات مسلمات بطلب هذا التغيير، وفق ما قاله روبرت ميتشل مدير الاتصالات في كلية هارفارد للفنون والعلوم.
غير أن طلابا آخرين اعترضوا على هذا التخصيص.
وقام طالب اسمه نيكلوس ويلز بكتابة مقال رأي في جريدة هارفارد كريمسن وصف القرار بأنه يخلق "موقف خسارة للجميع".
كما قام طلبة آخرون باتصالات بدوائر المحافظين واليمين الامريكي المعروف عاداة بمعاداة الإسلام وطلبوا تدخلهم.
غير ان جامعة هارفارد دافعت عن قرارها قائلة إنها تقدم خدمات أخرى لأصحاب الديانات الأخرى مثل تخصيص مكان للصلاة للطلبة الهندوس وأماكن أخرى للصلاة للطلبة المسلمين وان قرار صالة الألعاب ما هو إلا جزء من هذه السياسة.
غير ان هذا لم يوقف تصاعد الجدال الحاد في معظم جامعات أمريكا خصوصا في المنشورات والمطبوعات والمواقع الطلابية الذي انتقل سريعا إلى المستوى القومي وخصوصا في أوساط المحافظين.
فكتبت كذلك هذا الاسبوع انا فيسيانا سواريز في جريدة ميامي هيرالد الصادرة في ولاية فلوريدا المعروفة بميبولها لليمين والمحافظين قائلة في عمود لها ان قرار هارفارد اعتبر "تملق" "للإسلام الاصولي".
لكن الكاتبة روث ماركوس دافعت عن قرارا جامعة هارفارد في جريدة الواشنطن بوست فقالت ان الامر لا يمكن تصنيفه على "تمييز" ضد الرجال باي حال" حيث ان الساعات قليلة للغاية وفي ايام ليس عليها إقبال.
وقالت :"لقد استطاعت إدارة هارفارد القيام بالشيئ الصحيح في هذه المسالة".
لكن تحت الضغوط وردود الأفعال الغاضبة قال روبرت ميتشل مدير الاتصالات في جامعة هارفارد للفنون والعلوم مؤخرا إن تخصيص ساعات للنساء فقط أمر قيد "التجربة والاختبار" وسوف يتم تقييمه في نهاية الفصل الدراسي الحالي وسيصدر قرار جديد بشأنه.
avatar
saied2007
المدير العام
المدير العام

عدد الرسائل : 4579
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saied2007.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: اعتراف "هارفاد" بالشريعة الإسلامية يتحول إلى قضية رأي عام أمريكية

مُساهمة من طرف مى في الأحد أبريل 13, 2008 5:12 am

اشكرك صديقى على الموضوعات المميزة
avatar
مى
عضو مبدع

عدد الرسائل : 628
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى